رسالة الرئيس

تدين دبي بتحولها إلى مدينة حديثة ومركز تجاري لأحد الحكام الأكثر نجاحا في الشرق الأوسط، الراحل الشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم. وكانت مقولته الشهيرة (جدي ركب الجمل، والدي ركب الجمل، وأنا أقود سيارة مرسيدس، ابني يقود لاند روفر، ابنه سوف يقود لاند روفر، ولكن ابنه سوف يركب الجمل) تعكس قلقه أن نفط دبي سوف ينفد خلال عقد أو عقدين. وهكذا عمل على بناء اقتصاد في دبي يمكنه الإستمرار إلى ما بعد طفرة دبي النفطية.

يعود تصورمجموعة سييد إلى زمن استقلال دولة الإمارات العربية المتحدة.

متأثرة بمقولة الشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم الشهيرة، كانت مجموعة سييد مبتكرة وسباقة في مجال التغييرمنذ بداياتها المتواضعة وحتى كونها واحدة من أقوى الشركات الموثوقة في المنطقة. كما أننا نؤمن بتحقيق نجاحات من خلال خبرتنا العميقة وتسخير أحدث التقنيات.
إننا في مجموعة سييد نصب كامل تركيزنا على عملائنا وعلى خلق شركات ناجحة وحلول قابلة للتكيف مع تقلبات.

تعد مجموعة سييد رائداً في تخصصاتها في المنطقة. لقد كانت الأسواق في المنطقة مضطربة في السنوات القليلة الماضية،ونحن نفخر بالقول ان مجموعة سييد لم تتعايش مع الوضع فحسب، بل أنها وسعت من أفاق رؤيتها بتقديم الحلول المناسبة لعملائها.
تسعي مجموعة سييد للاستمرار في تجاوز توقعات عملائها والمساهمين فيها على حد سواء عملا على تسهيل النمو والازدهار لاقتصادنا الوطني، ونحن نتطلع قدما في السنوات القادمة لنصبح شركة معترفاً بها عالمياً لتشكيلتها الشاملة من الخدمات، ,ومقاربتها التخصصية في تشجيع الابتكار والالتزام بالاستدامة.

الرئيس
الشيخ سعيد بن أحمد آل مكتوم